الأحد، 18 أغسطس، 2013

حبّ عابـــر

فيـ لُجة اللَيلـ الساكنـ بصمت التائهين أمثالي 
عبر قطٌ لطيفٌ داعبـَ حنين أشواقي 
قفز بهدوء إلى أحضانيـ الدافئة واخذ يتمسح دفء حنانيـ 
سرق كلماتي من جوفي كما سرق خفقاتيـ
جعلني ابتسمـ .. أغنيـ .. أنتشيـ سعادة ...
نسيت وحدتيـ ..وجعي .. ألمي ..
سَمِع َرناتِ كلماتي .. حلقتُ معه في فضاءات ..
عبرتُ المجرات .. غفيتُ داخل الضحكات 
......
نمتُ لاستفيقَ على كلمات ليست كالكلماتـ ..
بل صعقاتـ ، انفجاراتـ ، زلازلـ ... لا أدري لما تحول القط البديع فجاة إلى قاذف نار بجمرات الأحرفـ..
لما أنجرف هكذا عنـ حدود شطآن حبه العذري وهبط بكلماته .. 
أهكذا هو الحب؟
أهكذا يعبر عن حبه ؟
ألا يعلم أن حيائي خُدش وكرامتي استنزفت ؟!!
...
أشعر أني مجرد جعبة أهلكتها ثقوب الكلمات 
خناجرٌ ..سهام ٌ..سيوفٌ
جعلت قلبي شظايا متناثرة شقت عُباب البحور..
يا ليته لم يعبر .~!!



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


لا تنسوا أن الكلمات مؤثرة ، فاحسنوا التعليق بكلمات من ذوقككم و فهمكم و اتقبل النقد البناء بكل ترحيب و أشكر وجودكم في مدونتي